الجمعة 12 يوليوز 2024

السيد فوزي لقجع يعرض أمام المجموعة البرلمانية الموضوعاتية المكلفة بتقييم لاستراتيجية الوطنية للرياضة 2008 – 2020 خطة الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم لتطوير كرة القدم الوطنية

قدم السيد فوزي لقجع، رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، صباح يومه الثلاثاء 9 يوليوز 2024، عرضا أمام المجموعة البرلمانية الموضوعاتية المكلفة بتقييم لاستراتيجية الوطنية للرياضة 2008- 2020 ، حول الخطة التي تعتمدها الجامعة لتطوير كرة القدم الوطنية التي تتمحور حول عدة ركائز ويتعلق الأمر بـ:
1- الإطار المرجعي :
أكد السيد فوزي لقجع، خلال العرض الذي قدمه ان الاستراتيجية التي تبنتها الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، لتنمية كرة القدم الوطنية، استندت أساسا إلى التوجيهات السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله وأيده، والتي تتمثل في تطوير الممارسة الرياضية بكل أشكالها، وكرة القدم على وجه الخصوص، لإدماج الشباب في محيطه الاجتماعي والاقتصادي.
2- استراتيجية تطوير كرة القدم الوطنية :
استعرض السيد فوزي لقجع خلال نفس العرض، الاستراتيجية التي اعتمدتها الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، لتطوير كرة القدم الوطنية من أجل تحقيق الأهداف التالية:
• توسيع قاعدة الممارسة الكروية؛
• تحسين جودة وظروف الممارسة الرياضية بمختلف جهات المملكة وفقا للمعايير المعتمدة من طرف الهيئات الكروية القارية والدولية؛
• الارتقاء بمستوى الفرق الوطنية؛
• تعزيز الاشعاع الدولي لكرة القدم الوطنية.
وأوضح رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، أن هذه الاستراتيجية تعتمد على خمس مرتكزات وهي :
أ‌- تطوير التكوين؛
ب‌- تحديث البنيات التحتية؛
ت‌- تحسين الحكامة؛
ث‌- تطوير مستوى المنتخبات الوطنية؛
ج‌- تعزيز كرة القدم الوطنية على المستوى الدولي.
3- النتائج المرحلية والأفاق المستقبلية:
أكد السيد فوزي لقجع، أن الاستراتيجية التي اعتمدتها الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، ساهمت بشكل كبير في تحسين مستوى نتائج المنتخبات الوطنية:
• تأهل المنتخب الوطني الأول لنصف نهاية كأس العالم؛
• فوز المنتخب الوطني لأقل من 23 بكأس إفريقيا للأمم؛
• تتويج المنتخب الوطني لكرة القدم داخل القاعة بكأس إفريقيا للأمم لـ3 مرات على التوالي؛
• تأهل المنتخب الوطني لكرة القدم النسوية لثمن نهاية كأس العالم التي أقيمت مناصفة ما بين استراليا ونيوزيلندا؛
• تأهل المنتخب الوطني لكرة القدم داخل القاعة لربع نهاية كأس العالم التي أقيمت بليتوانيا؛
• تأهل المنتخب الوطني لأقل من 17 سنة لربع نهاية كأس العالم التي أقيمت بإندونيسيا؛
• تأهل المنتخب الوطني النسوي لأقل من 17 سنة لأول مرة لكأس العالم التي أقيمت بالهند؛
• تأهل المنتخب الوطني النسوي لأقل من 20 سنة لأول مرة لكأس العالم التي ستجرى بكولومبيا؛
• تأهل المنتخب الأولمبي لدورة الألعاب الأولمبية التي ستجرى بباريس؛
• فوز المنتخب الوطني لكرة القدم الشاطئية بذهبية الألعاب الإفريقية التي أقيمت بمدينة الحمامات بتونس.
واختتم السيد فوزي لقجع، في آخر العرض الذي قدمه، أن هذه الاستراتيجية التي تعتمد عليها الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم ستضمن مستقبلا:
– الارتقاء بمنظومة كرة القدم الوطنية؛
– رفع نجاعة كرة القدم الوطنية؛
– تحسين جودة البنيات التحتية؛
– تعزيز تموقع بلادنا على الصعيد القاري والدولي.
وشدد السيد رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، على أهمية انخراط الجماعات المحلية، في مسلسل تطوير كرة القدم الوطنية، وعلى أهمية تفعيل تحول الجمعيات الرياضية إلى شركات رياضية مجهولة الاسم.
في الأخير، نوهت المجموعة البرلمانية الموضوعاتية المكلفة بتقييم لاستراتيجية الوطنية للرياضة 2008 – 2020، بالمجهودات التي تقوم بها الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، برئاسة السيد فوزي لقجع، لتطوير كرة القدم الوطنية، وتنزيلها المحكم لرؤية صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله وأيده على أرض الواقع.
بعد نهاية هذا الاجتماع، الذي عُقد بمقر الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، قام أعضاء المجموعة البرلمانية الموضوعاتية المكلفة بتقييم لاستراتيجية الوطنية للرياضة 2008-2020 ، بزيارة متحف كرة القدم المغربية للوقوف عن قرب على الموروث اللامادي لكرة القدم الوطنية والذي أشرفت عليه لجنة علمية مختصة لمدة ناهزت السنتين.
ويعكس إحداث المتحف الوطني لكرة القدم، الذي أقيم على مساحة 2100 متر مربع، العناية المتواصلة التي ما فتئ صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله أن يوليها للمحافظة على الموروث التاريخي والحضاري والرياضي للمملكة المغربية وتثمينه.
ويهدف هذا المتحف إلى تسليط الضوء على تاريخ كرة القدم الوطنية الذي بدأ سنة 1906، وذلك من خلال عرض صور فوتوغرافية وتحف تتعلق بكرة القدم، بما يوفر لجميع الأجيال، وخاصة الشباب، فرصة للتعرف على إنجازات اللاعبين المغاربة والفرق والمنتخبات الوطنية

ج م ك ق : 9 يوليوز 2024

مقالات ذات صلة

قدم السيد فوزي لقجع، رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، صباح يومه الثلاثاء 9 يوليوز 2024، عرضا أمام المجموعة البرلمانية الموضوعاتية المكلفة بتقييم لاستراتيجية الوطنية للرياضة 2008- 2020 ، حول الخطة التي تعتمدها الجامعة لتطوير كرة القدم الوطنية التي تتمحور حول عدة ركائز ويتعلق الأمر بـ:
1- الإطار المرجعي :
أكد السيد فوزي لقجع، خلال العرض الذي قدمه ان الاستراتيجية التي تبنتها الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، لتنمية كرة القدم الوطنية، استندت أساسا إلى التوجيهات السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله وأيده، والتي تتمثل في تطوير الممارسة الرياضية بكل أشكالها، وكرة القدم على وجه الخصوص، لإدماج الشباب في محيطه الاجتماعي والاقتصادي.
2- استراتيجية تطوير كرة القدم الوطنية :
استعرض السيد فوزي لقجع خلال نفس العرض، الاستراتيجية التي اعتمدتها الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، لتطوير كرة القدم الوطنية من أجل تحقيق الأهداف التالية:
• توسيع قاعدة الممارسة الكروية؛
• تحسين جودة وظروف الممارسة الرياضية بمختلف جهات المملكة وفقا للمعايير المعتمدة من طرف الهيئات الكروية القارية والدولية؛
• الارتقاء بمستوى الفرق الوطنية؛
• تعزيز الاشعاع الدولي لكرة القدم الوطنية.
وأوضح رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، أن هذه الاستراتيجية تعتمد على خمس مرتكزات وهي :
أ‌- تطوير التكوين؛
ب‌- تحديث البنيات التحتية؛
ت‌- تحسين الحكامة؛
ث‌- تطوير مستوى المنتخبات الوطنية؛
ج‌- تعزيز كرة القدم الوطنية على المستوى الدولي.
3- النتائج المرحلية والأفاق المستقبلية:
أكد السيد فوزي لقجع، أن الاستراتيجية التي اعتمدتها الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، ساهمت بشكل كبير في تحسين مستوى نتائج المنتخبات الوطنية:
• تأهل المنتخب الوطني الأول لنصف نهاية كأس العالم؛
• فوز المنتخب الوطني لأقل من 23 بكأس إفريقيا للأمم؛
• تتويج المنتخب الوطني لكرة القدم داخل القاعة بكأس إفريقيا للأمم لـ3 مرات على التوالي؛
• تأهل المنتخب الوطني لكرة القدم النسوية لثمن نهاية كأس العالم التي أقيمت مناصفة ما بين استراليا ونيوزيلندا؛
• تأهل المنتخب الوطني لكرة القدم داخل القاعة لربع نهاية كأس العالم التي أقيمت بليتوانيا؛
• تأهل المنتخب الوطني لأقل من 17 سنة لربع نهاية كأس العالم التي أقيمت بإندونيسيا؛
• تأهل المنتخب الوطني النسوي لأقل من 17 سنة لأول مرة لكأس العالم التي أقيمت بالهند؛
• تأهل المنتخب الوطني النسوي لأقل من 20 سنة لأول مرة لكأس العالم التي ستجرى بكولومبيا؛
• تأهل المنتخب الأولمبي لدورة الألعاب الأولمبية التي ستجرى بباريس؛
• فوز المنتخب الوطني لكرة القدم الشاطئية بذهبية الألعاب الإفريقية التي أقيمت بمدينة الحمامات بتونس.
واختتم السيد فوزي لقجع، في آخر العرض الذي قدمه، أن هذه الاستراتيجية التي تعتمد عليها الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم ستضمن مستقبلا:
– الارتقاء بمنظومة كرة القدم الوطنية؛
– رفع نجاعة كرة القدم الوطنية؛
– تحسين جودة البنيات التحتية؛
– تعزيز تموقع بلادنا على الصعيد القاري والدولي.
وشدد السيد رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، على أهمية انخراط الجماعات المحلية، في مسلسل تطوير كرة القدم الوطنية، وعلى أهمية تفعيل تحول الجمعيات الرياضية إلى شركات رياضية مجهولة الاسم.
في الأخير، نوهت المجموعة البرلمانية الموضوعاتية المكلفة بتقييم لاستراتيجية الوطنية للرياضة 2008 – 2020، بالمجهودات التي تقوم بها الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، برئاسة السيد فوزي لقجع، لتطوير كرة القدم الوطنية، وتنزيلها المحكم لرؤية صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله وأيده على أرض الواقع.
بعد نهاية هذا الاجتماع، الذي عُقد بمقر الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، قام أعضاء المجموعة البرلمانية الموضوعاتية المكلفة بتقييم لاستراتيجية الوطنية للرياضة 2008-2020 ، بزيارة متحف كرة القدم المغربية للوقوف عن قرب على الموروث اللامادي لكرة القدم الوطنية والذي أشرفت عليه لجنة علمية مختصة لمدة ناهزت السنتين.
ويعكس إحداث المتحف الوطني لكرة القدم، الذي أقيم على مساحة 2100 متر مربع، العناية المتواصلة التي ما فتئ صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله أن يوليها للمحافظة على الموروث التاريخي والحضاري والرياضي للمملكة المغربية وتثمينه.
ويهدف هذا المتحف إلى تسليط الضوء على تاريخ كرة القدم الوطنية الذي بدأ سنة 1906، وذلك من خلال عرض صور فوتوغرافية وتحف تتعلق بكرة القدم، بما يوفر لجميع الأجيال، وخاصة الشباب، فرصة للتعرف على إنجازات اللاعبين المغاربة والفرق والمنتخبات الوطنية

عقد السيد فوزي لقجع، رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، يوم الاثنين 8 يوليوز 2024، اجتماعا، مع رؤساء الأندية الاحترافية، بحضور السيد عبد السلام بلقشور رئيس العصبة الوطنية لكرة القدم الاحترافية، لتدارس النقطتين الواردتين في جدول الأعمال. ويتعلق الأمر بـ:
– 1 الحماية الاجتماعية للاعبات واللاعبين المحترفين والأطر التقنية:
اعتبر السيد فوزي لقجع، مشروع الحماية الاجتماعية للممارسين الرياضيين، محطة أساسية لضمان العيش الكريم لهذه الفئة من المجتمع، لما تُحقق من استقرار مستقبلي لممتهني رياضة كرة القدم، مشيرا إلى أن بلورته على أرض الواقع جاء تمرة لعمل جماعي وتشاركي بين مجموعة من الفاعلين لمدة ناهزت السنتين.
وأوضح السيد رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، أن هذا اللقاء يعتبر لحظة تاريخية في المسار الرياضي الكروي، نظرا للخدمات التي سيقدمها هذا المشروع للمشتركين من حيث التأمين الإجباري الأساسي عن المرض ( AMO)، التعويضات العائلية، الرسم على التكوين المهني، التعويضات القصيرة الأمد، التعويضات الطويلة الأمد ( التقاعد) والتعويض عن فقدان الشغل.
ويتضمن مشروع الحماية الاجتماعية الجديد، تحديد مقدار واجب الاشتراك المستحق على المشغل لتسديد النفقات المتعلقة بالرياضيين والأطر الرياضية، مع تخفيض هذه النسبة بشكل انتقالي خلال السنوات 2024-2028 من %90 إلى %50 بمعدل تخفيض يصل لـ % 10 في السنة.
وبعد نقاش مستفيض، تمت المصادقة بالإجماع على هذا المشروع من طرف الأندية، ورفعه للجهات المختصة لسلك المساطر القانونية لتفعيله.

– 2 التأمين الرياضي والمسؤولية المدنية للأندية:
خلال هذا الاجتماع، تم الإعلان على الاجراءات الجديدة من طرف “الشركة الناشئة” في مجال تدبير العلاقات بين الأندية وشركة التأمين قصد توفير التغطية الصحية في حالة إصابات اللاعبين والأطر التقنية أثناء ممارسة مهامهم في المجال الكروي.
بعد ذلك، تم الاتفاق على برمجة لقاء خاص مع الأطقم الطبية والإدارية للأندية من أجل توضيح أكثر لهذه الإجراءات وكيفية التعامل مع المنصة الجديدة الموضوعة رهن إشارة الأندية.

أعلن نادي الجزيرة الإماراتي لكرة القدم، اليوم الاثنين، تعاقده مع المدرب المغربي الحسين عموتة.


وبث نادي الجزيرة ، عبر حسابه الرسمي الموثق على منصة إكس (تويتر سابقا)، تغريدة ومقطع فيديو يعلن من خلالهما ” التعاقد مع المدرب المغربي الحسين عموتة لقيادة الفريق الأول حتى عام 2026 “.
وينطلق مشوار عموتة مع نادي الجزيرة (فخر أبوظبي) من خلال المعسكر الإعدادي للموسم الجديد، والمقرر في إسبانيا في يوليوز الجاري .
وسبق لعموتة الظهور في دوري الإمارات، لاعبا محترفا في الشارقة، موسم 2002- 2003، والذي توج فيه بلقب كأس رئيس الدولة، قبل الانتقال إلى الدوري القطري ليخوض تجربة ناجحة مع نادي السد كلاعب ومدرب.
وحقق عموتة نجاحا مبهرا، في آخر محطاته التدريبية مع منتخب الأردن، بعدما قاد (النشامى)، إلى نهائي كأس آسيا 2023، والتأهل إلى الدور الثالث من التصفيات الآسيوية المؤهلة إلى كأس العالم 2026.

أعلنت الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، اليوم الاثنين، تعيينها للسيد بوشعيب لحرش رئيسا للجنة المركزية للتحكيم.

كما عينت الجامعة السيد رضوان جيد مديرا للمديرية الوطنية للتحكيم.

وأوضحت الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، في بلاغ لها، أن هذه التعيينات تندرج في إطار إعادة هيكلة الجهاز التحكيمي لكرة القدم الوطنية.

(ومع: 08 يوليوز 2024)

أعلنت العصبة الوطنية لكرة القدم الاحترافية، اليوم السبت، أن منافسات ⁠البطولة الوطنية بقسميها الأول والثاني، برسم الموسم الرياضي 2024 – 2025، ستنطلق في 30 غشت المقبل.

وذكرت العصبة، في بلاغ نشرته على موقعها الرسمي، أن المسابقة الجديدة التي تم إحداثها تحت مسمى “كأس التميز” ستنطلق في العاشر من غشت المقبل.

وأضاف المصدر ذاته، أن ⁠بطولات الفئات الصغرى ستنطلق في 14 شتنبر المقبل.

أجريت ظهر يومه الخميس 4 يوليوز 2024 ، بمدينة جوهانسبورغ، بجنوب إفريقيا، قرعة النسخة 35 من نهائيات كأس إفريقيا للأمم المغرب 2025، حيث أوقعت المنتخب الوطني في المجموعة الثانية إلى جانب منتخبات: الغابون؛ إفريقيا الوسطى وليسوتو.
وتأهل المنتخب الوطني بشكل مباشر لنهائيات كأس إفريقيا للأمم، باعتباره البلد المستضيف لهذه الدورة التي ستجرى في الفترة الممتدة من 21 دجنبر 2025 إلى 18 يناير 2026.