الخميس 30 ماي 2024

المغرب ولبؤات الأطلس واجهة لرياضة إفريقية رائدة (لوفيغارو)

باريس – كتبت صحيفة “لوفيغارو” الفرنسية، اليوم السبت، أن المغرب ولبؤات الأطلس، بإنجازهما في كأس العالم للسيدات المقام بأستراليا ونيوزيلندا، يمثلان “عرضا لرياضة إفريقية رائدة وبانية”.

واعتبرت سعاد السليماني، عضو مرصد الرياضة والأعمال منذ العام 2016، في مقال نشرته اليومية واسعة الانتشار، أن من مآثر أسود الأطلس في مونديال قطر ولبؤات الأطلس المتأهلات إلى دور الـ 16 في مونديال السيدات “بناء إرث موجه لشباب وشعب يعيش غمرة الاحتفال ويطارد تحديات جديدة”.

إن عرض الرياضة وتملكها كواجهة لمملكة تثبت أن التقاليد والحداثة والتنوع تتوافق في سياق المسألة النسائية أكثر من أي وقت مضى، عنوان لمغرب يؤمن بالرياضة باعتبارها موحدا ومحررا للطاقات ويراهن أكثر من أي وقت مضى على النهوض بها لكونها تخاطب شبابا حالما وطموحا، كما تؤكد مؤسسة شركة MediaSpoliS المتخصصة في التنشئة الإعلامية وإنتاج محتوى مخصص للقيادة النسائية.

ويتعلق الأمر بخطاب موجه في المقام الأول للفتيات الصغيرات اللائي يبحثن عن نماذج يحتذى بها على استعداد للتعبير عن أنفسهن بشكل كامل والتواجد في مغرب الغد الذي يمد يده إليهن ويفتحن أمامهن أبواب المجد، كما تشير الكاتبة، وهي أيضا رئيس راديو Déclic.

وأضافت أنه مع تنظيم كأس الأمم الإفريقية للسيدات 2022 الذي عقد في الفترة من 2 إلى 23 يوليوز، أظهر المغرب طموحاته في خبرة البناء والنجاح من خلال الرياضة، محددا أنه في السنوات الأخيرة، تضاعفت خطط تطوير الرياضة وتعزيز ولوجيتها عبر أنحاء في المملكة.

وتحدثت الكاتبة عن تأثير الكرة المستديرة، التي جمعت شعبا بأكمله داخل وخارج الحدود: كرة القدم لتعزيز القيم، وتغيير الطريقة التي ينظر بها العالم إلى مكانة النساء الإفريقيات من خلال الرياضيات اللواتي يأخذن مكانهن كسفيرات ويرتسمن كـ “قدوة” لبناء مغرب وإفريقيا الغد.

هو رهان ناجح في البلد الذي شهد وصول لاعباته إلى نهائي كأس الأمم الإفريقية 2022 وسط اهتمام كبير جسده حضور قياسي لنصف النهائي، تتابع الكاتبة التي استحضرت أداء أسود الأطلس بقيادة وليد الركراكي، الذين كتبوا أجمل الصفحات في تاريخ الرياضة الإفريقية، ليغدو المنتخب المغربي حامل لواء قارة تسعى لانتزاع اعتراف العالم.

و.م.ع

مقالات ذات صلة

انهزم المنتخب الوطني النسوي لاقل من 20 سنة، بنتيجة ثلاثة اهداف لصفر في المباراة التي جمعته يومه الثلاثاء 28 ماي 2024 بالمنتخب الفرنسي .
وتدخل المباراة ضمن فعاليات كاس فتيات الجنوب الذي تحتضنه فرنسا .
وستخوض النخبة الوطنية ثاني لقاء لها في هذا الدوري الدولي امام منتخب باناما وذلك يوم الجمعة 31 ماي 2024.

يواجه المنتخب الوطني لكرة القدم النسوية لأقل من 16 سنة نظيره الإيفواري في مناسبتين يومي 31 ماي و 3 يونيو على الساعة الخامسة مساء بمركب محمد السادس لكرة القدم.

و تندرج هاتين المبارتين الوديتين في إطار التجمع الذي تخوضه النخبة الوطنية بمشاركة  أربعة و ثلاثون لاعبة من 27 إلى 4 يونيو 2024.

يواجه المنتخب الوطني لكرة القدم النسوية، منتخب الكونغو الديمقراطية، في مباراتين وديتين، في 30 ماي الجاري و3 يونيو المقبل، بالملعب البلدي بمدينة بركان، بداية من الساعة السابعة مساء.

ولهذا الغرض، وجه مدرب المنتخب الوطني، السيد خورخي فيلدا رودريغيز، الدعوة إلى 26 لاعبة ويتعلق الأمر بكل من:

1-خديجة الرميشي…الجيش الملكي

2-إيناس أوريسا…كان الفرنسي

3-زينب عرعاري…نهضة بركان

4-فاطمة الزهراء بامبارة …سبورتينغ الدار البيضاء

5-زينب رضواني…الجيش الملكي

6-صباح الصغير…إف سي بال السويسري

7-ياسمين مرابط…ليفانطي الإسباني

8-نهيلة بنزينة…الجيش الملكي

9-عزيزة الرباح…الجيش الملكي

10-سهام بوخامي…الجيش الملكي

11-حنان أيت الحاج…الجيش الملكي

12-نجاة بدري…الجيش الملكي

13-إيلودي النقاش…سيرفت جنيف السويسري

14-إيناس كبيدة…أولمبيك مرسيليا الفرنسي

15-سارة كاسي…إف سي فلوري الفرنسي

16-غزلان الشباك…ليفانتي الإسباني

17-أنيسة لحماري…ليفانتي الإسباني

18-فاطمة تكناوت…الجيش الملكي

19-إيمان سعود…سيرفت جنيف السويسري

20-روزيلا أيان…توتنهام الإنجليزي

21-سكينة وزراوي…أندرليخت البلجيكي

22-ناسي جاد…ريمس الفرنسي

23-ابتسام جريدي…الأهلي السعودي

24-صفاء بانوك…الجيش الملكي

25-صوفية بوفتيني… شباب المحمدية

26- كنزة شابيل… الجيش الملكي

فاز المنتخب المغربي لكرة القدم النسوية لأقل من 17 عاما على نظيره الجزائري بنتيجة (4 – 0) في المباراة التي جمعتهما اليوم الجمعة بالجزائر في إطار إياب الدور الثالث قبل الأخير لتصفيات كأس العالم.

وبهذا الفوز يتأهل المغرب للدور الرابع والأخير من تصفيات إفريقيا المؤهلة لكأس العالم المزمع تنظيمه بجمهورية الدومينيكان ما بين 16 أكتوبر و3 نونبر 2024.

ووقع أهداف المنتخب المغربي اللاعبات شيماء بوغازي ( د 6 )ولينا مختار الجامعي ( د 62 و د 79 ) و دينا ناصرة حيزون ( د 76).

وكان المنتخب الوطني المغربي قد فاز على نظيره الجزائري، بأربعة أهداف دون مقابل، في مباراة الذهاب التي أقيمت على أرضية الملعب البلدي لبركان يوم 10 ماي الماضي.

فاز المنتخب الوطني النسوي لأقل من 17 سنة بنتيجة أربعة اهداف دون مقابل في المباراة التي جمعته مساء يومه الجمعة 10 ماي 2024 بالمنتخب الجزائري .
وتدخل المباراة التي أقيمت بالملعب البلدي بمدينة بركان في إطار ذهاب الدور الثالث من التصفيات الافريقية المؤهلة لنهائيات كأس العالم التي ستجرى أطوارها بدومنيكان .
وتناوب على تسجيل اهداف المنتخب الوطني النسوي لأقل من 17 سنة في لقاء اليوم كل من ايناس ابوشريف في الدقيقة 32، روميساء احسان في الدقيقة 41، وفاء بنطاهري في الدقيقة 50 وحنان سهول بالخطأ ضد مرماها في الدقيقة 58.
جدير بالذكر، ان مباراة الإياب ستجرى بالجزائر يوم الجمعة 17 ماي 2024.

أكد مدرب المنتخب المغربي النسوي لكرة القدم لأقل من 17 سنة، يونس ربيع، أن الاستعدادات للمباراة التي ستجمع المنتخب الوطني بنظيره الجزائري، اليوم الجمعة في بركان، ضمن ذهاب الدور الثالث قبل الأخير من تصفيات كأس العالم لكرة القدم النسوية لأقل من 17 سنة، تمر في ظروف إيجابية، مشيرا إلى أن اللاعبات عازمات على تحقيق الانتصار.

وشدد ربيع، في تصريح للصحافة، على أن المنتخب المغربي سيعمل من خلال مواجهته لنظيره الجزائري على ضمان التأهل إلى المونديال، معتبرا أن هذه المحطة “مهمة للغاية” في مسار اللاعبات المغربيات وفي تكوينهن.

كما سجل أن المنتخب المغربي سيدخل المباراة بتركيز عال على نقاط قوته من أجل تحقيق نتيجة إيجابية قبل مواجهة الإياب بالجزائر.

من جانبها، اعتبرت لاعبة المنتخب المغربي إيناس أبو شريف أن المنتخب متحمس لهذه المواجهة، مضيفة أن الاستعدادات التحضيرية كانت جيدة.

من جهتها، أكدت اللاعبة شيماء بوغازي أن المنتخب الوطني تحدوه رغبة أكيدة لتجاوز المنتخب الجزائري، وأن الظروف مواتية لتحقيق نتيجة تقربهن من حلم المونديال.

يذكر أن مقابلة الإياب ستجرى يوم 17 ماي الجاري بملعب “سالم مبروكي” بالعاصمة الجزائر، على الساعة الخامسة والنصف بعد الزوال.

وكان المنتخب المغربي النسوي لأقل من 17 سنة قد فاز على نظيره النيجري بحصة 11-0 في مباراتي الذهاب والإياب برسم الدور الثاني من هذه التصفيات.

وستجرى أطوار نهائيات كأس العالم النسوي لأقل من 17 سنة، بجمهورية الدومينيكان، خلال الفترة الممتدة ما بين 16 أكتوبر و3 نونبر المقبلين.

وستحدد المنتخبات المتأهلة عن المنطقة الإفريقية بعد انتهاء الدور الرابع الأخير في شهر يونيو المقبل.